مجدي حبيب يعقوب ولد بمحافظة الشرقية مدينة بلبيس ولد في يوم 16 نوفبر 1935 بروفيسور مصري بريطاني من عائلة قبطي

مصر,الصفقة,مجدي يعقوب,جراح قلب,السير يعقوب,ذكرى ميلاده,طبيب القلوب,ملك القلوب

عاجل
رئيس التحرير
إيمان عريف
رئيس التحرير التنفيذي
عبد الرحمن المصري
رئيس التحرير
إيمان عريف
رئيس التحرير التنفيذي
عبد الرحمن المصري

في ذكرى ميلاده الـ86..كل ما تريد معرفته عن مجدي يعقوب "ملك القلوب"

مجدي يعقوب
مجدي يعقوب

يصادف اليوم مولد الدكتور والبروفيسور مجدي حبيب يعقوب، صاحب الـ86 عامًا.. هو طبيب القلوب الأول في العالم، ولد بمحافظة الشرقية في مدينة بلبيس، في يوم 16 نوفبر 1935، وهو بروفيسور مصري بريطاني من عائلة قبطية أرثوذكسية.



 

 

يطلق عليه في الإعلام البريطانى لقب "ملك القلوب" وقد حصل على ألقاب ودرجات شرفية كثيرة من أعرق جامعات العالم ، درس الطب في جامعة القاهرة وتعلم في شيكاغو الأمريكية، وفي عام 1962 انتقل ليعمل بمستشفى الصدر بلندن ، ثم أصبح أخصائي جراحات القلب والرئتين في مستشفى هارفيلد، ومدير قسم الأبحاث العلمية والتعليم.

 

 

بداية السبعينيات تزوج د. مجدى يعقوب من زميلته فى المستشفى "ماريا " وهى ألمانية الجنسية وأنجبت له ولد وبنتين، وتعمل منسقا بمؤسسة سلاسل الأمل اللندنية والابنة الصغرى "صوفى" طبيبة متخصصة فى طب المناطق الحارة وتعمل فى إفريقيا وأستراليا وأمريكا الجنوبية .

 

 

جاء اتجاه مجدي يعقوب للتخصص فى جراحة القلب والصدر منذ أن فقدت الأسرة عمته الصغرى أوجينى التى توفيت عن 21 عاما بسبب إصابتها بضيق فى صمام القلب، وحزن الأب حبيب يعقوب على شقيقته التى اختطفها الموت فى سن مبكرة، وظلت هذه القصة تتردد فى عقل مجدى يعقوب الابن حتى قرر أن يصبح هدفه التخصص فى علاج القلب لإنقاذ حياة المرضى .

 

 

وقال مجدي يعقول إن أهم وسام بالنسبة له هو أن يرى المرضى يتحسنون، فالأوسمة لا تعطى شيئا للعلم أو الإنسان، ولكن الذى يمنحه السعادة الداخلية هو الوصول إلى اكتشاف جديد يؤثر في الناس ويطبق على الملايين منهم.

 

 

أهم انجازات مجدي يعقوب

 

• قام بعملية زرع قلب في عام 1983  لرجل إنجليزي يُدعى جون مكافيرتي ليدخل بسبب تلك الجراحة موسوعة غينيس كأطول شخص يعيش بقلب منقول، وذلك لمدة 33 عام حتى توفى جون في 2016.

 

 

•  في يوم 6 يناير 2011 منح الدكتور "مجدى حبيب يعقوب" وسام قلادة النيل العظمى لجهوده الوافرة والمخلصة في مجال جراحة القلب، وقد استلمها بنفسه في حفل خاص أقيم على شرفه.

 

• كرَّمه رئيس دولة الإمارات ورئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، الشيخ محمد بن راشد آل متكوم، بوشاح العمل الإنساني، تقديرا لجهوده في مركز أسوان للقلب، في حفل تكريم صناع الحياة الذي جمع فيه تبرعات بقيمة 360 مليون جنيه مصري لصالح مستشفى مجدي يعقوب للقلب بأسوان.

 

• منح جائزة فخر بريطانيا في 11 أكتوبر 2007.

 

• حصل الدكتور مجدي يعقوب على وسام الاستحقاق البريطاني لسنة 2014 من الملكة إليزابيث الثانية ملكة بريطانيا.

 

•  تطوير صمام للقلب باستخدام الخلايا الجذعية.

 

 

قدم الدكتور مجدي يعقوب أكثر من 400 بحث علمي فى زراعة القلوب، وأجرى فى حياته المهنية أكثر من 25 ألف عملية قلب مفتوح منها ما يزيد عن 2500 عملية زرع قلب أو قلب ورئتين، ويعد ذلك أعلى عدد حققه جرَّاح قلب فى مجال زراعات القلب على مستوى العالم، وقام بأكثر عمليات زرع القلب تعقيدا، وله العديد من العمليات المعقدة المسجلة باسمه مثل جراحة «الدومينو» التي تتضمن زراعة قلب ورئتين في مريض يعاني من فشل الرئة، وفي الوقت نفسه يؤخذ القلب السليم من المريض ليزرع في مريض آخر، وتم تحت إشرافه تطوير صمام قلب من الخلايا الجذعية، أملا في التوصل إلى زراعة قلب كامل فى القريب العاجل، كما تمكن من التوصل إلى أسلوب يستبدل الصمام الأورطى بالشريان الرئوى ويظل مركزه فى قلب الصعيد، واحة ومقصدا للمرضى الفقراء والأغنياء.