تصدر اسم الفنان الراحل محمود المليجى اليوم الاثنين مؤشرات البحث على موقع جوجل ترند وذلك بالتزامن مع ذكرى

مؤشرات,جوجل,السينما المصرية,الصفقة,الفن,اليوم,اخبار الفنانين,أثار,بطولة,محمود المليجي,فيلم الارض,اهم مشاهد

عاجل

«شرير الشاشة المصرية» بالتزامن مع ذكرى رحيله الـ38 تعرف علي حياة محمود المليجي

تصدر اسم الفنان الراحل محمود المليجى، اليوم الاثنين، مؤشرات البحث على موقع "جوجل ترند"، وذلك بالتزامن مع ذكرى رحيله الـ38، حيث رحل عن عالمنا فى 6 يونيو من عام 1983، بعد رحلة طويلة من الفن والإبداع.



 

 

عرف "المليجى" باسم "شرير الشاشة المصرية"، لكثرة تقديمه أدوار الشر فى أعماله، ولكن تنوعت أعماله بين أدوار الخير والشر كما أدى أيضاً أدواراً كوميدية، ويعتبر واحدًا من أكثر الممثلين حضوراً فى تاريخ السينما والتلفزيون العربى بحصيلة تجاوزت 500 عملّاً فنياً، منها 21 فيلمًا تم اختيارها فى قائمة أفضل 100 فيلم بذاكرة السينما المصرية.

 

 

الكثير لا يعلم أن محمود المليجى، توفى خلال تمثيله أخر مشاهد فيلم "أيوب" بطولة الفنان العالمى عمر الشريف والفنانة الكبيرة مديحة يسرى، وهو فى سن 73 عاما، على أثر أزمة قلبية حادة، بعد رحـلة عطاء مـع الفن اسـتمرت أكـثر من نصف قـرن، قدم خلالها أكثر من 750 عملاً فنياً، ما بين سينما ومسرح وتليفزيون وإذاعة.

 

 

مشهد الموت ظن الجميع أن الراحل محمود المليجى يمثل، حيث خاطبه الفنان عمر الشريف طالبًا منه أن يكف عن ذلك، ولم يكن يدرك أن المليجى قد وافته المنية فى هذه اللحظة وهو يمثل مشهد الموت، مما أثار اندهاش وتعجب الجميع.

تزوج من الفنانة علوية جميل سنة 1939 وبقى مخلصاً لها على مدى أربعة وأربعـين عامـاً حتى وفــاته، ولم ينجبا أى أبناء، وكانت علوية جميل، قد قدمت فيلم بعنوان "مفيش تفاهم" وهو يشبه حياتها مع محمود المليجى.

 

 

عرفت علوية جميل فى الوسط الفنى بأنها زوجة قوية تغار على زوجها محمود المليجى، من شدة حبها له، وكانت لا تسمح له باستقبال أصدقائه فى المنزل، وظل معها حتى وافته المنية، رغم أنها تكبره فى العمر بسنوات طويلة.

 

 

أطلق عليه الفنانون العرب لقب "أنتونى كوين الشرق"، وذلك بعد أن شاهدوه يؤدى نفس الدور الذى أداه أنتونى كوين فى النسخة الأجنبية من فيلم القادسية بنفس الإتقان بل وأفضل.

 

 

كما أشاد بع الجميع بعد أداؤه فى فيلم "الأرض" عام 1970، فقد أدى فيه أعظم أدواره على الإطلاق، حيث جسد شخصية الفلاح المكافح الذى لا يترك أرضه وعرضه "محمد أبوسويلم" خاصة فى مـشـهد وهو مكبـل بالحـبال والخـيل تجـره على الأرض محـاولاً هـو التـشـبث بجذور الأرض الزراعية، ورفض تنفـيذ المشهد باسـتخدام بديل "دوبلير".

 

بدأت علاقات العاطفية محمود المليجى بحبه الذى لم يكتمل من الفنانة لولا صدقى، فلم يكن يمتلك الشجاعة الكافية للارتباط بلولا إلا سرا، ثم بعدها أحب زميلته فى فرقة إسماعيل ياسين الفنانة درية أحمد، وتزوجها "سرا" بالفعل، وما إن علمت علوية جميل، حتى أجبرته على تطليقها قائلا لها: "دى أوامر زوجتي".

 

 

وبعدها اختاره المخرج الكبير يوسف شاهين، لكى يشاركه فى أعماله التالية حتى وفاته ومنها "الاختيار، العصفور، عود ظنهة الابن الضال، إسكندرية ليه، حدوته مصرية".

 

 

 

قال عنه يوسف شاهين: "كان محمود المليجى، أبرع من يـؤدى دوره بتلقائية لـم أجـدها لدى أى ممثل آخر، كمـا أننى شـخصيًا أخـاف كما أشاد بع الجميع بعد أداؤه فى فيلم "الأرض" عام 1970، فقد أدى فيه أعظم أدواره على الإطلاق، حيث جسد شخصية الفلاح المكافح الذى لا يترك أرضه وعرضه "محمد أبوسويلم" خاصة فى مـشـهد وهو مكبـل بالحـبال والخـيل تجـره على الأرض محـاولاً هـو التـشـبث بجذور الأرض الزراعية، ورفض تنفـيذ المشهد باسـتخدام بديل "دوبلير". نظـرات عينيه أمام الكاميرا".